الرئيسية / الأخبار / الأخبار المحلية / الجيش يوجّه ضربات لإرهابيي «داعش» في محيط حقل الشاعر ويقضي على العديد منهم قرب مطار دير الزور

الجيش يوجّه ضربات لإرهابيي «داعش» في محيط حقل الشاعر ويقضي على العديد منهم قرب مطار دير الزور

الجيش يوجّه ضربات لإرهابيي «داعش» في محيط حقل الشاعر ويقضي على العديد منهم قرب مطار دير الزور

وجّهت وحدات من الجيش والقوات المسلحة ضربات محكمة إلى أوكار التنظيمات الإرهابية في حمص وحماة وإدلب قضت خلالها على العشرات من الإرهابيين بينهم مما يسمى تنظيم «داعش» وأغلبهم من جنسيات أجنبية ودمرت مستودعات أسلحة وذخيرة، في حين تابعت وحدات أخرى من الجيش عملياتها الدقيقة ضد هؤلاء المرتزقة في دير الزور والحسكة ودرعا وقضت على العديد منهم ودمرت لهم آليات وأسلحة.


فبعد سلسلة من الضربات المكثفة على أوكار الإرهابيين في ريف دمشق، واصلت وحدات من الجيش عملياتها في جرود القلمون وكبدت التنظيمات الإرهابية خسائر فادحة في الأفراد والعتاد حيث تصدت لمحاولة تسلل إرهابيين إلى الجرود الغربية للقلمون وقضت على العديد منهم على اتجاه وادي الحصين في جرود بلدة عرسال الورد في حين سقط 6 آخرون قتلى وأصيب ما لا يقل عن 17 إرهابياً في جرود بلدة رأس المعرة، كما تم توجيه ضربات قاضية ضد أوكارهم عند معبري الزمراني ومرطبيا وفي واديي الكرم والمال بجرود قارة.
وحققت وحدات من الجيش والقوات المسلحة تقدماً ملحوظاً على المحور الجنوبي الشرقي لحي جوبر وسيطرت على عدد من كتل الأبنية بعد اشتباكات عنيفة مع أفراد تنظيمات إرهابية سقط خلالها العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين مضيقة الخناق على أماكن تواجدهم.
ودمرت وحدة من الجيش أحد أوكار التنظيمات الإرهابية في محيط بناء طعمة في بلدة عربين بالغوطة الشرقية وذلك خلال عملية دقيقة أسفرت عن مقتل العديد من الإرهابيين المرتزقة من بينهم الشيشاني محمد أكبر أزمير وأحمد مجاهد وأنور بيضون، كما تم فيه القضاء على أحد أفراد مجموعة إرهابية في مزارع حرستا الشمالية.
وأوقعت وحدة من الجيش العديد من الإرهابيين المرتزقة قتلى ودمرت أسلحتهم وذخيرتهم في مزارع زبدين بمنطقة المليحة في حين شهدت منطقة النشابية ضربات مكثفة لوحدات أخرى من الجيش ضد مجموعات إرهابية وأوكارها في مزارع قرى البحارية والجربا والقاسمية محققة إصابات مباشرة بين أفرادها ومن بين القتلى محمد طرخون وعبد الرحمن الشيخ.
وفي حمص أوقعت وحدات من الجيش إرهابيين من تنظيم «داعش» قتلى خلال عملية نوعية ضد عدد من أوكارهم وآلياتهم خلال مواصلتها ملاحقة أفراده في محيط حقل آبار الشاعر، بينما قضت وحدات أخرى على العديد من إرهابيي التنظيم ودمرت أدوات إجرامهم بمحيط استراحة القبب بقرية الطيبة.
ونفذت وحدة من الجيش عدة عمليات مركزة ضد أوكار للتنظيمات الإرهابية التكفيرية أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من أفرادها في قرية الطفحة.
أما في حماة فقد وجهت وحدات من الجيش ضربات مركزة على أوكار التنظيمات الإرهابية ودمرت أسلحتهم وذخائرهم في بلدات كفرزيتا والزكاة واللطامنة القريبة من بلدة مورك، في حين نفذت وحدة ثانية عمليات ضد أوكار التنظيمات الإرهابية أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من أفرادها في مزرعة حصرايا التابعة لبلدة كفرزيتا، ودمرت وحدة أخرى أوكاراً للإرهابيين وأوقعت العديد منهم قتلى ومصابين في عقيربات وأكتاف جبل البلعاس.
وفي إدلب قضت وحدة من الجيش والقوات المسلحة على العديد من الإرهابيين ودمرت لهم سيارة مزودة برشاش ثقيل وأجهزة اتصال لاسلكي في كنصفرة بمنطقة جبل الزاوية وأوقعت آخرين قتلى ومصابين في قرية سرجة على السفوح الشرقية لجبل الزاوية.
وفي منطقة أريحا، وجّهت وحدة من الجيش ضربة محكمة على تجمعات التنظيمات الإرهابية في قرية كفرلاتا أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين من بينهم أحمد سليمان ووليد العبوس وأدهم مخلص ومصطفى قداح وتدمير سيارة مزودة برشاش ثقيل، كما طالت العمليات العسكرية أحد أوكار الإرهابيين في قرية دير سنبل وتم تدميره بمن فيه من إرهابيين.
ونفذت وحدة من الجيش عمليات تركزت في القنية وأحراج اشتبرق والسنديانية والسرمانية والشيخ سنديان ما أدى إلى مقتل 20 إرهابياً وإصابة العشرات من أفراد ما يسمى «لواء الحق» وأغلب القتلى من الجنسيات الأجنبية من بينهم أبو الفاروق وحنفر درامان الشلاح من الجنسية الليبية والجزائري غريب سالم والإرهابيان أحمد سلو ووضاح العوض.
كذلك وجهت وحدة من الجيش ضربة مباشرة إلى أوكار التنظيمات الإرهابية أسفرت عن مقتل وإصابة العديد منهم في قرية الصحن، بينما نفذت وحدات أخرى عمليات نوعية ومركزة على أوكار الإرهابيين في التمانعة والهبيط وكفرعويد بمنطقة معرة النعمان وفي خان شيخون على الطريق الدولي بين حمص وحلب، كما أسفرت عمليات الجيش عن مقتل العديد من أفراد التنظيمات الإرهابية وتدمير مستودع للأسلحة والذخيرة.
وأقرت تلك التنظيمات على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بتلقيها ضربة قاصمة في بلدة كفر عويد أدت إلى مقتل وإصابة عدد من أفرادها وانفجار مخزن للعبوات الناسفة والقذائف كانوا يتحصنون بداخله.
وقضت وحدات من الجيش على العديد من الإرهابيين ودمرت أدوات إجرامهم في أبو الضهور والهوتي، في حين دكت وحدة ثانية أماكن تحصن التنظيمات الإرهابية ونقاط تحركاتها في قرية البراغيتي على طريق سراقب- أبو الضهور وأوقعت عدداً كبيراً من أفرادها قتلى ومصابين.
ونفذت وحدات من الجيش عمليات سريعة ونوعية على بؤر التنظيمات الإرهابية في قرية فيلون وقرية بروما بمحيط إدلب من الجهتين الجنوبية والشمالية وأوقعت العديد من أفرادها بين قتيل ومصاب، في حين دمرت وحدة ثانية أوكاراً للإرهابيين وقضت على العديد منهم في الهودة وقرع الغزال وكفرية.
أما في درعا فقد قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على العديد من الإرهابيين بمحيط الجامع الأخضر في بلدة عتمان، بينما تابعت وحدات أخرى عملياتها النوعية والدقيقة بشكل مكثف في درعا البلد وأوقعت العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين شرق شركة الكهرباء بحي المنشية.
ووجهت وحدة من الجيش ضربة محكمة على أوكار التنظيمات الإرهابية التكفيرية قرب مقبرة العباسية أسفرت عن مقتل وإصابة عدد كبير من أفرادها وتدمير ثلاثة مرابض هاون ومربض لمدفع جهنم قرب مقبرة العباسية في درعا البلد، في حين دمرت وحدات أخرى عدة أوكار للتنظيمات الإرهابية وقضت على العديد من أفرادها على اتجاه درعا- المحطة- المخيم وفي محيط مبنى الكوابل ببلدة عتمان.
ودمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة آليتين بمن فيهما من إرهابيين على الطريق الترابي بين عتمان وطفس وأوقعت آخرين قتلى ومصابين شمال ووسط عتمان.
وفي الحسكة تصدت وحدة من الجيش لمحاولة إرهابيين من تنظيم «داعش» التسلل إلى منطقة تل أحمدي المحاذي لتل غزال بريف القامشلي الجنوبي وأوقعت قتلى في صفوفهم بعضهم من الجنسية التونسية، في حين فككت وحدات الهندسة 5 عبوات ناسفة زنة كل واحدة منها 50 كغ معبأة بمادة «تي.إن.تي» معدة للتفجير عن بعد قرب منطقة تل غزال.
أما في دير الزور فقد أوقعت وحدة من الجيش عدداً من إرهابيي «داعش» قتلى ومصابين ودمرت لهم آليات وأسلحة خلال عمليات نوعية ضد تجمعاتهم في محيط المطار جنوب شرق المحافظة، في حين قضت وحدات أخرى على العديد من إرهابيي تنظيم «داعش» ودمرت لهم 6 عربات مصفحة في الزراعة والبوعمر والشولة والحسينية والخريطة والمريعية وقرية عياش ومن بين القتلى أيمن خليل الدحام وحسين علي الحمود.
كما قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على العديد من إرهابيي تنظيم «داعش» في الجبيلة والرشدية والحويقة والرصافة والعرفة والصناعة وحويجة صكر بعضهم من جنسيات أجنبية من بينهم المصري بلال أبو جهاد وصدام عبد الوهاب وإبراهيم عبد المنعم وتيسير نافع الأحمد وإسماعيل الحاج صالح وبسام ناصر المصطفى ورجب العبد الله.

الجيش العربي السوري - حماة الديار

الجيش العربي السوري – حماة الديار

.

.

عن الادارة

إدارة الشبكة - تصميم - تحرير -متابعة
x

‎قد يُعجبك أيضاً

حرائق

إخماد حريق نشب بأراض زراعية في منطقة الكسوة

إخماد حريق نشب بأراض زراعية في منطقة الكسوة