الرئيسية / الأخبار / الأخبار الدولية / مسؤولان غربيان: مشيخات الخليج تواصل دعم الإرهاب
مسؤولان غربيان: مشيخات الخليج تواصل دعم الإرهاب

مسؤولان غربيان: مشيخات الخليج تواصل دعم الإرهاب

مسؤولان غربيان: مشيخات الخليج تواصل دعم الإرهاب
رغم الانتقادات الواسعة التي واجهتها مشيخات الخليج وعلى رأسها دويلة قطر لدعمها التنظيمات الإرهابية سواء في سورية والعراق أو غيرهما من بلدان الشرق الأوسط إلا أن الوقائع تؤكد إصرار هذه المشيخات على مواصلة نهجها العدائي والمدمر من خلال تغاضيها الواضح و المقصود عن الأفراد والجهات الممولة لهذه التنظيمات الإرهابية ومنحهم حصانة كاملة من القانون والمساءلة .
وفي هذا السياق كشف مساعد وزير الخزانة الأميركي لشؤون الإرهاب ديفيد كوهين أن اثنين من أكبر ممولي تنظيم القاعدة الإرهابي يتجولان بحرية كاملة داخل مشيخة قطر، ونقلت صحيفة «ديلي تلغراف» البريطانية عن كوهين قوله: إن المواطنين القطريين خليفة محمد تركي السبيعي و عبد الرحمن بن عمير النعيمي اللذين يعدان من أبرز ممولي تنظيم «القاعدة» الإرهابي يعيشان الآن في الدوحة ويتجولان بكل حرية.
وكان كوهين كشف في وقت سابق أن كلاً من قطر والكويت تقومان بالتساهل القضائي فيما يتعلق بتمويل الإرهاب، حيث لم تقدم السلطات في هذين البلدين على اتخاذ أي إجراءات فعلية لوقف الأموال المتدفقة عبر أفراد ومؤسسات تعمل داخل حدودهما إلى التنظيمات الإرهابية، كما لم تقدم السلطات القطرية أي معلومات حول مصير الممولين القطريين الذين ثبت تورطهم في دعم الإرهاب رغم وضعهم على قائمة الإرهاب الدولية بمن فيهم السبيعي والنعيمي اللذين تربطهما علاقات وثيقة مع عائلة آل ثاني الحاكمة في قطر.
وكانت تقارير سابقة كشفت أن السبيعي الذي أفرج عنه من أحد السجون القطرية عمل على تمويل تنظيم القاعدة الإرهابي في وقت سابق ويقوم حالياً بتمويل تنظيمات إرهابية في سورية والعراق كما أظهرت وثائق أخرى وجود صلات تربطه مع ممول آخر للإرهابيين يقوم بتقديم تمويلات لتنظيم «خراسان» الإرهابي في سورية.
وفي إطار الانتقادات المتزايدة والأصوات المطالبة بوضع حد لتدفق الأموال الخليجية إلى التنظيمات الإرهابية في سورية والعراق أكد وزير الداخلية البريطاني السابق ديفيد بلانكيت أن مشيخات الخليج وعلى رأسها قطر تمارس النفاق والازدواجية في التعامل مع الإرهاب.
وفي سياق مقال نشره في صحيفة «ديلي تلغراف» البريطانية أكد بلانكيت أن مشيخات الخليج فشلت في اتخاذ إجراءات صارمة ضد مواطنيها الذين يعملون على تمويل التنظيمات الإرهابية، معتبراً أن هذه الدول مسؤولة عما وصفه بتزييت عجلات الإرهاب من خلال سماحها لممولي الإرهاب بالعمل بكل حرية وتمتعهم بحصانة قانونية.

مسؤولان غربيان: مشيخات الخليج تواصل دعم الإرهاب

مسؤولان غربيان: مشيخات الخليج تواصل دعم الإرهاب

.

.

عن الادارة

إدارة الشبكة - تصميم - تحرير -متابعة
x

‎قد يُعجبك أيضاً

لجوء-لاجئيين

إعادة السوريين من ألمانيا الى سوريا اعتباراً من صيف 2018

Sorry, but you do not have permission to view this content.