الرئيسية / الأخبار / الأخبار المحلية / مقتل إرهابيين في محيط جبل الشاعر الجيش يحكم سيطرته على منطقتي المناشر والمقلع والتلال المحيطة في العويجة بحلب
الجيش العربي السوري

مقتل إرهابيين في محيط جبل الشاعر الجيش يحكم سيطرته على منطقتي المناشر والمقلع والتلال المحيطة في العويجة بحلب

مقتل إرهابيين في محيط جبل الشاعر
الجيش يحكم سيطرته على منطقتي المناشر والمقلع والتلال المحيطة في العويجة بحلب
حققت وحدات من الجيش والقوات المسلحة تقدماً جديداً على محور حلب الشمالي الشرقي إذ أحكمت سيطرتها على منطقتي المناشر والمقلع والتلال المحيطة بمنطقة العويجة، في حين دمرت وحدات أخرى أوكاراً للتنظيمات الإرهابية في ريف دمشق وإدلب ودرعا والقنيطرة وقضت على العشرات بينهم أربعة متزعمين ودمرت أدوات إجرامهم، كما أحبطت محاولات إرهابيين الاعتداء على قرى آمنة في ريف حمص، جاء ذلك في وقت اعترفت فيه التنظيمات الإرهابية بمقتل عدد من أفرادها في محيط جبل الشاعر خلال المواجهات مع وحدات من الجيش العربي السوري.
فقد دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة في عدة ضربات دقيقة أوكاراً بما فيها من أسلحة وذخيرة شرق برج المعلمين في جوبر وأوقعت إصابات مباشرة بين الإرهابيين.
كذلك دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة وكراً بما فيه من أسلحة وذخيرة في بلدة مسرابا جنوب شرق حرستا ما أدى لمقتل وإصابة العديد من الإرهابيين بعضهم مرتزقة من جنسيات أجنبية ومن بين القتلى الكويتي عمار شيخلي، كما سقط إرهابيون قتلى ومصابين على الطريق الواصل بين زملكا وعين ترما وتم تدمير أسلحتهم وذخيرتهم في عملية لوحدة من قواتنا المسلحة.
كما قضت وحدة من الجيش والقوات المسلحة في عملية محددة الهدف على 4 إرهابيين وأصابت 15 آخرين ودمرت ثلاث آليات لهم بمن فيها قرب جامع الروضة في مدينة دوما في حين تم إيقاع العديد من الإرهابيين قتلى منهم المدعو نبيل عدس متزعم مجموعة إرهابية وذلك في حوش الضواهرة على مشارف مزارع دوما من الجهة الشمالية الشرقية.
وعلى الطرف الجنوبي من الغوطة الشرقية دمرت وحدات من قواتنا المسلحة مستودعاً للأسلحة والذخيرة للتنظيمات الإرهابية التكفيرية في بلدة زبدين ومزارعها كما أفضت الاشتباكات عن إيقاع العديد من القتلى مما يسمى تنظيم «الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام».
إحباط محاولة تسلل باتجاه جرود القلمون

وفي منطقة القلمون أوقعت وحدة من الجيش العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين أثناء محاولتهم التسلل باتجاه جرود بلدة الجراجير حيث تحاول تنظيمات إرهابية ولاسيما من «جبهة النصرة» التسلل عبر معابر غير شرعية على الحدود السورية_ اللبنانية.
وفي حمص قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على العديد من أفراد التنظيمات الإرهابية التكفيرية قرب المنطقة الصناعية في الرستن وقريتي عنق الهوى ورحوم التابعتين لبلدة جب الجراح في منطقة المخرم ودمرت أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.
.. وإحباط محاولات اعتداء على قرى آمنة بحمص

واشتبكت وحدة من الجيش مع إرهابيين حاولوا الاعتداء على بلدة عين الدنانير قادمين من اتجاه قرية العامرية التابعة لناحية عين النسر وقضت على العديد منهم وأصابت آخرين، في حين أوقعت وحدة ثانية قتلى ومصابين في صفوف إرهابيين حاولوا التسلل من قرية مسيعد باتجاه قرية المسعودية.
كما أحبطت وحدات من الجيش محاولات إرهابيين الاعتداء على أهالي قرية جبورين من اتجاهات قرية أم شرشوح وتل أبو السناسل ومزارع الهلالية وبيت رابعة موقعة في صفوفهم قتلى ومصابين.
واعترفت التنظيمات الإرهابية التكفيرية على مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من أفرادها خلال اشتباكات مع وحدات من الجيش العربي السوري في منطقة جبل الشاعر بعضهم من تنظيم «داعش».
أما في حلب فقد أحكمت وحدة من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية سيطرتها على منطقتي المناشر والمقلع والتلال المحيطة بمنطقة العويجة وكبدت الإرهابيين خسائر فادحة في الأفراد والعتاد.
وأكملت وحدات الجيش سيطرتها على هذه المناطق بعد السيطرة على منطقة السكن الشبابي وقطع طريق إمداد الإرهابيين بين الجندول والعويجة المحاذية لمشفى الكندي لتكمل بذلك طوقها على المناطق القريبة وتفرض سيطرتها النارية على طرق إمداد التنظيمات الإرهابية عبر الأراضي التركية إلى الريف الشمالي.
تدمير أوكار للتنظيمات الإرهابية في ريف إدلب

وفي إدلب أوقعت وحدة من الجيش عدداً من الإرهابيين قتلى ومصابين في محيط بلدة سراقب من بينهم محمود جاسم الدليني متزعم مجموعة إرهابية، في حين قضت وحدة ثانية على عدد من الإرهابيين وأصابت آخرين في قرية الشغر.
كذلك أوقعت وحدات من الجيش عدداً من الإرهابيين قتلى وأصابت آخرين في كفر نجد وكورين التابعتين لمنطقة أريحا، كما سقط عدد من القتلى والمصابين في صفوف التنظيمات الإرهابية خلال عمليات لوحدات من الجيش في قرية طلب جنوب غرب مطار أبو الضهور.
وأوقعت وحدات من الجيش عدداً من الإرهابيين قتلى وأصابت آخرين قرب خان السبل ومحيط بلدات حيلا والكفير ودمرت لهم 3 آليات مزودة برشاشات ثقيلة، بينما أوقعت وحدات أخرى قتلى ومصابين في صفوف الإرهابيين في قرية الشيخ سنديان بجسر الشغور.
ودمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة تجمعات للإرهابيين وآليتين مزودتين برشاشين ثقيلين وأوقعت العديد منهم قتلى ومصابين قرب بلدة سرمين وفي قميناس وكفر روما.
.. ومقتل إرهابيين بينهم متزَعمين في الشيخ مسكين

أما في درعا فقد أوقعت وحدة من الجيش عدداً من الإرهابيين قتلى ومصابين في بلدة الشيخ مسكين بينهم متزعم ما يسمى «عمليات تنظيم الفيلق الأول في المنطقة الشرقية» نسيم أبو عرة ومتزعم عمليات ما يسمى تنظيم «لواء جسر حوران» الملقب «أبو حسام»، كما تم العثور على معمل لتصنيع العبوات الناسفة في محيط بلدة الشيخ مسكين.
وأوقعت وحدة من الجيش والقوات المسلحة قتلى ومصابين في صفوف الإرهابيين في مدينة بصرى الشام، بينما دمرت وحدة ثانية تجمعات للإرهابيين في بلدة معربة.
كما أوقعت وحدات من الجيش إرهابيين قتلى ومصابين خلال سلسلة عمليات مركزة ضد تجمعاتهم في بلدات الجيزة والنعيمة وعتمان وكفر ناسج وإبطع ودمرت لهم أسلحة وذخيرة.
إلى ذلك أقرت التنظيمات الإرهابية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من أفرادها خلال عمليات للجيش العربي السوري في مدينة الشيخ مسكين بريف درعا ومن بينهم حسين عدنان فطوم وإبراهيم فارس عطا الله السليمان الحريري وصقار الديري والمدعو «أبو باسل» ومحمد سليمان كناني.
وفي القنيطرة أوقعت وحدة من الجيش والقوات المسلحة أعداداً من الإرهابيين قتلى ومصابين في مسحرة.

.

.

عن الادارة

إدارة الشبكة - تصميم - تحرير -متابعة
x

‎قد يُعجبك أيضاً

حرائق

إخماد حريق نشب بأراض زراعية في منطقة الكسوة

إخماد حريق نشب بأراض زراعية في منطقة الكسوة