الرئيسية / أخبار العرب / مقتل خمسة مستوطنين في عملية بطولية بالقدس
مقتل خمسة مستوطنين في عملية بطولية بالقدس القوى الفلسطينية: رد طبيعي على ممارسات الاحتلال العنصرية وتأكيد على خيار المقاومة

مقتل خمسة مستوطنين في عملية بطولية بالقدس

مقتل خمسة مستوطنين في عملية بطولية بالقدس
القوى الفلسطينية: رد طبيعي على ممارسات الاحتلال العنصرية وتأكيد على خيار المقاومة

في رد على مجازر الاحتلال وممارساته العنصرية وانتهاكاته المستمرة بحق الفلسطينيين ومقدساتهم قام فلسطينيان أمس بعملية طعن في القدس المحتلة أسفرت عن مقتل خمسة مستوطنين وإصابة آخرين بجروح, بينما أصيب عشرات الفلسطينيين برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي الذين اقتحموا جبل المكبر شرق القدس المحتلة.
وذكرت وكالة «وفا» الفلسطينية أن خمسة إسرائيليين قتلوا في عملية طعن وإطلاق نار نفذها شخصان استشهدا بالرصاص، استهدفت، أمس كنيساً يهودياً قرب مستوطنة «راموت» غرب القدس المحتلة.
وأغلقت شرطة الاحتلال المنطقة بالكامل وجميع الشوارع والطرقات القريبة والمؤدية إلى مكان الحادث، في حين شرعت عصابات المستوطنين بملاحقة العمال الفلسطينيين من مدينة القدس والذين يعملون في الشطر الغربي من المدينة، وتحدثت أنباء عن اعتداءات واسعة على العمال.
إلى ذلك, أكدت فصائل تحالف قوى المقاومة الفلسطينية أن العملية البطولية التي قام بها المناضلون من أبناء الشعب الفلسطيني في القدس المحتلة جاءت رداً على جرائم الاحتلال ومستوطنيه وعدوانهم المستمر على الأقصى والمقدسات وعمليات الاستيطان المستمرة في فلسطين المحتلة.
وحذّرت الفصائل حكومة الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين من الاستمرار في سياساتهم العدوانية، مؤكدة ضرورة وقف عمليات الاقتحام للأقصى المبارك ووقف سياسة الاستيطان وهدم المنازل وحملات الاعتقال,مجددة استعدادها للقيام بواجبها الوطني من أجل حماية القدس والأقصى وأبناء الشعب الفلسطيني في المدينة المقدسة.
وفي السياق, قالت اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني «فتح الانتفاضة»: العملية البطولية التي نفذها مقاومان فلسطينيان تأتي في إطار التأكيد على التمسك بطريق المقاومة وخيارها, مضيفة في بيان لها: هذه العملية تؤكد أن طريق المقاومة هو الطريق الوحيد لتحرير فلسطين من براثن العدو الصهيوني .
في الأثناء, أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين «القيادة العامة» أن العملية البطولية تعبر عن إرادة الشعب الفلسطيني في المقاومة كخيار استراتيجي لدحر الاحتلال, وقالت الجبهة في بيان المقاومة المسلحة هي اللغة الواقعية الأساس التي يجب أن تبقى منهجاً استراتيجياً للرد على مجازر العدو الإسرائيلي ومقاومته على طريق الحرية والتحرير.
بدوره اعتبر أنور رجا مسؤول الإعلام في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة أن عملية القدس جاءت نتيجة لتمادي الاحتلال في جرائمه, داعياً كل الفصائل الفلسطينية إلى استعادة «الوحدة الوطنية» على أرضية ميثاق المقاومة وضرورة اليقظة والخروج من دائرة الانفعال والردود الغاضبة.
من جانبه أوضح كايد الغول عضو الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن عملية القدس هي رد طبيعي على جرائم الاحتلال داعيا كل القوى الفلسطينية إلى التوحد في إطار مقاومة شاملة تعتمد بناء عوامل القوة الذاتية وتحديد خيارات الشعب الفلسطيني بشكل مباشر وصريح من خلال إطلاق «انتفاضة جديدة» تصب في مصلحة الشعب الفلسطيني وتضمن دعمه عالمياً لعدالة قضيته.
كما أكد عدد من الفلسطينيين أن عملية القدس هي رد فعل طبيعي على تصاعد وتيرة الممارسات العنصرية العدوانية للمستوطنين وعلى جرائم الاحتلال .
كما حمل المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس حكومة الاحتلال مسؤولية كل ما يحدث في القدس المحتلة بسبب الاعتداءات المتكررة على المقدسات الدينية الإسلامية والمسيحية وعلى المسجد الأقصى وسماحها للمتطرفين بالدخول إليه واستفزاز المصلين وإغلاقه, منتقداً الصمت العربي على جرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني.
في الأثناء, أصيب عشرات الفلسطينيين بجروح إثر إطلاق جنود الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي بشكل مباشر تجاههم بعد محاصرة جبل المكبر جنوب شرق القدس المحتلة ومداهمته وذلك في تصعيد للاعتداءات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين بعد مقتل المستوطنين الخمسة.

 مقتل خمسة مستوطنين في عملية بطولية بالقدس القوى الفلسطينية: رد طبيعي على ممارسات الاحتلال العنصرية وتأكيد على خيار المقاومة


مقتل خمسة مستوطنين في عملية بطولية بالقدس
القوى الفلسطينية: رد طبيعي على ممارسات الاحتلال العنصرية وتأكيد على خيار المقاومة

.

.

عن الادارة

إدارة الشبكة - تصميم - تحرير -متابعة
x

‎قد يُعجبك أيضاً

المملكة كالقطة المذعورة..يسكنها هلعها

المملكة كالقطة المذعورة يسكنها هلعها ثـار الجارُ قهـراً، فعَصف «التنابل» حزمـاً! قمم الأعراب على مر ...