الرئيسية / الأخبار / الأخبار الدولية / وزير تركي سابق يشعل فتيل أزمة حكومية

وزير تركي سابق يشعل فتيل أزمة حكومية

خلافات بين أردوغان و رئيس وزرائه
وزير تركي سابق يشعل فتيل أزمة حكومية
أحدثت تصريحات وزير النقل التركي السابق بينالي يلديريم المقرب من الرئيس رجب طيب أردوغان، والتي قال فيها: إن الأخير سيترأس اجتماع مجلس الوزراء في الخامس من كانون الثاني المقبل، تصدعاً عميقاً بين أردوغان و رئيس وزرائه داوود أوغلو.
ووجه الأخير انتقاداً شديد اللهجة ليلديريم المقرب من الرئيس بسبب تلك التصريحات، موضحاً أن هذه الخطوة غير مطروحة ولا يمكن القيام بها حالياً، فضلاً عن انتقاد نائب رئيس الوزراء بولنت آرينتش هو الآخر ليلديريم، نافياً صحة هذه المزاعم.
وكشفت الصحفية دنيز زيراك بجريدة «حرييت» في تعليق لها أمس أن سبب الانتقادات الحادة من قبل أوغلو وآرينتش لم تكن بسبب هذه التصريحات بل لأنها صادرة عن وزير النقل السابق، مؤكدة أن تشكيل أردوغان لحكومة موازية أو حكومة ظل داخل القصر الرئاسي يزعج جناح أوغلو, وتساءلت زيراك: ما الذي يجعل تصريحات وانتقادات أوغلو وآرينتش بهذه الحدة بعد أن مر ١٠ أيام على تلك التصريحات دون التعليق عليها، موضحة أن المسؤولين الذين تحدثت معهم أرجعوا الأمر إلى أن يلديريم كان مرشحاً لتولي رئاسة الوزراء خلفا لأردوغان.
وكان أردوغان أعلن أمس الأول أنه سيرأس اجتماعاً للحكومة يوم ١٩ من الشهر المقبل في خطوة أخرى على طريق مسعاه لتعزيز سلطاته كرئيس للجمهورية, وقال في تصريحات للصحفيين: لقد ناقشت الأمر مع رئيس الوزراء وسأجتمع بالحكومة في هذا التاريخ.

وزير النقل التركي السابق بينالي يلديريم

.

.

عن الادارة

إدارة الشبكة - تصميم - تحرير -متابعة
x

‎قد يُعجبك أيضاً

لجوء-لاجئيين

إعادة السوريين من ألمانيا الى سوريا اعتباراً من صيف 2018

Sorry, but you do not have permission to view this content.